الفنجان العاشق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الفنجان العاشق

مُساهمة من طرف غسان علي في الجمعة يوليو 03, 2009 5:27 pm

الفنجان العاشق
في احدى الجلسات العائليه سقط الفنجان من يد سيدة في المنزل وكن المجلس يضم فريقا من الشعراء والادباء

فقال شاهين المعلوف :

ثـــمل الفنجان لما لامست شــــــــــــــفتاه شفتيها فاستعر
فـــــتلظت من لظاه يدُها وهو لو يدري بما يجني اعتذر
وضـــعته عند ذا كفِّــــها يــــــــتلوى قلِــقا أني استقـــر
وارتمى من وجده مستعطفاً قــدميها , وهو يبكي وانكسر


وقال ميشال المعلوف:

عـــاش يهواها ولكن فــــــي هواها يتكتم
كـــــلما ادنته منها لاصــق الثغر وتمتم
دأبَـــــــه التقـــبيل لا ينفكُ حتى يتحطم


وقال شفيق المعلوف:

ان هوى الفنجان لا تعجب وقد طفر الحزن على مبسمها
كـــــــــــــــــــل جزءً من فنجانها كان ذكرى قبلةٍ من فمها


فنظر فوزي المعلوف الى الفنجان , فإذا هو لم ينكسر .
فقال معارضا :

ماهوى الفجان مختاراً فلو خـــيروه لم يفارق شفتيها
هي ألقــتـــهُ, وذا حظُّ الذي يعتدي يوما بتقـــبيلٍ عليها
لا , ولا حطمه اليأس فها هو يبكي شاكيا منها اليها
والذي أبقاه حياً سالماَ املُ العودةِ يوماَ ليديها



avatar
غسان علي
عضو جديد
عضو جديد

ذكر
عدد الرسائل : 23
العمر : 33
البلد : سوريا
تاريخ التسجيل : 25/05/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى